أبـــقار الـــــقاش

تعتبر أبقار القاش من فصيلة الزيبو(Zebu cattle)أو الأبقار ذات السنام وتتسم بكبر السنام خصوصاً في الذكور البالغة ، وهناك رأي يرجح أنها خليط من أبقار البطانة وأبقار أرتريا، وهي عموماً أبقار ذات طباع شرسة وصعبة المراس وعدولنية وهي صفات بالرغم من سوءها إلا أنها محببة جداً لدى المربين بالمنطقة نسبة للحماية الذاتية ،إذ يصعب القبض عليها من قبل لجان حماية المحصول ونادراً ما ما تتعرض للسرقة من جانب الغرباء ولا يستطيع ترويضها إلا راعيها فقط والذي تعود عليها وتعودت هي على حركاته وسكناته. وهناك عدة أنواع من سلالات الأبقار بالقاش منها أبقار إيراشاي وأبقار القاش وأبقار القولال(أبقار الدويحين) وغيرها ،إلا أن أهمها هي بقرة الإيراشاي(Arachai) ،وهي تعتبر من الأبقار المستوطنة بشرق السودان ويعتقد أن هذه السلالة من سلالات البحر الأبيض المتوسط أدخلها المستعمر في القرن الثامن عشر الميلادي. وتتميز هذه الأبقار بقصر العنق وقصر القرون ونحافة اللبب وصغر حجم السنام ، وكلمة إيراشاي تعني باللغة البجاوية البقرة البيضاء ، لذلك فهي بيضاء اللون كلية  خاصة السلالة النقية منها ، إلا أن التزاوج الداخليInbreeding في المنطقة (وهو تزاوج عشوائي ) وخاصة مع سلالة أبقار القاش أنتج أجيالاً متعددة الألوان . وتوجد هذه السلالة في منطقة شرق السودان في كل من كسلا وكافة أرجاء منطقة القاش وفي منطقة قرورة جنوب ولاية البحر الأحمر وفي تقديرات (نجم الدين1999) وجد إحصائياً أن السلالات النقية من أبقار الإيراشاي حوالي20,000 رأس ، أما الهجين فقد بلغت تقديراته أكثر من 55,000 رأس.

        وتتميز أبقار الإيراشاي بهدوء الطباع خلافاً للأبقار المحيطة بها ذات السلوك الشرس والعدواني كما أسلفنا والمفضلة لدى رعاة القاش .ومتوسط إنتاج البقرة من الألبان في السلالات النقية للإيراشاي 9كجم (18رطل) للحلبة الواحدة لموسم إنتاج يصل إلى 170يوم ، كما تتمتع البقرة بخفة الوزن (170-270) كجم مما يساعد في تأقلمها على السلوك الرعوي.كما وجد كل من (نجم الدين 1999) و(محمد حسن الحاج 2004) أن نسبة التصافي(Dressing percentage) لهذه الأبقار تصل إلى 00% خلافاً لأبقار المنطقة 50% فقط .

وكبقية أبقار فإنها تتمتع بنسبة دهن fatعالية في اللبن 5% ومن الصفات النادرة لهذه الأبقار هي إمكانية رعيها في مناطق الفيضان والأماكن الضحلة ، وتصاب هذه الأبقار بالأمراض المتواطنة بالمنطقة ولكنها أكثر حساسية لأمراض الدم كالثايليريا والبابيزيا والأنابلازما(Thileriosis-Babesiosis-Anaplasma) .

وتمتلك هذه الأبقار قبائل الهدندوة عامة وقليل من بقية القبائل الأخرى بالمنطقة  ويتراوح متوسط الحيازة لهذه الأبقار للفرد ما بين 3-4 بقرات فقط(ACORD-Sudan-2004) 

 

المصدر: أبوبكر موسى عبدالله إبراهيم - دراسة ماجستير في الإنتاج الحيواني -دراسة على مشروع دلتا القاش الزراعي وإمكانية إستغلاله كمورد للإنتاج
kassalagaar

الثروة الحيوانية كسلا

الإدارة العامة للثروة الحيوانية - ولاية كسلا- السودان

kassalagaar
هي إدارة تعنى بتطوير قطاع الثروة الحيوانية والسمكية وتنمية الرعاة من خلال تقديم الخدمات البيطرية والإرشادالبيطري وخدمات الإنتاج للوصول لأعلى مستويات الإنتاج الحيواني والسمكي وتحسين صحة الحيوان . »
جارى التحميل

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

414,590